المنتدى الثقافي- مجدلزون ***CULTURAL FORUM OF MAJDELZOUN ***CFM
مجدلزون...
عروس تنام على هضابٍ وتلال...
تسترخي بين احضان الطبيعة...
يعبق فيحها اريجاً وزهور...
تنادي المدى...
تحاكي الزمن لتعطيه بعضاً مما عندها...
انها حكاية لا تنته...
وبداية تتجدد كل يوم...ا
------------------------------------------------
قرية تنام على مخدة البحر.....وفراش السهل.....حين تنظر بعينها....تجد تلك المدينة التي من شدة عشقها للبحر....سكنت قلبه........انها مدينة الامام الصدر صور ....وتنظر بالعين الاخرى فتجد مجموعة من اخوتها القرى الذين قطعوا معها.....عهد البقاء مع الخط المقاوم الممانع.......واذا نظرت الى الاعلى تشعر لنيف من الوقت...... انك في معبد لشدة روحانية الموقع.......كلام يطول فقط في معجم الرؤية من تلك القرية...........فكيف اذا قررنا وصفها بشكل كامل......كانني استطيع ان اسخر جميع الصفات التي احتوتها ثقافتي....وابقى مقصر..........انها مجدل زون قرية الجبل والبحر والسهل...قرية الحب ..والجمال......ا
----------------------------------------------------
يستوقفني اسم ضيعتي..خاصة اول جزء منه..وكانه اشتق من المجد..لا بل هو اشتق منه..فلمجدلزون اكثر من حكايةمع المجد و العزة..منذ الامام الصدر اعاده الله و حتى يومنا هذا..تغيرت الرايات او تلونتّ!! لا يهم..لان الجوهر واحد..و الطريق واحد. بل يكفي القول انه ما دامت راية الحسين تجمع كل الرايات فمجدلزون بخير لا بل الجنوب كله بخير...لقد زفت مجدلزون اكثر من مرة..و في كل مرة يكون زفافا جماعيا.. زفافا حسينيا..لقد شهدت بعضا من هذه الاحتفالات...تالفت هذه البلدة في اثواب زفافها...بيضاء ناصعة..بيضاء شامخة..تحكي في كل مرة حكاية غز و مجد لتتكرس كما ارادها الامام الصدر قرية من قرى الصمود و المواجهة..و قلعة من قلاع الانتصار..

المنتدى الثقافي- مجدلزون ***CULTURAL FORUM OF MAJDELZOUN ***CFM

منتدى ثقافي عام ومتنوع
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» لبيكَ نصر الله
الثلاثاء يونيو 17, 2014 4:14 pm من طرف المحامي منير العباس

» الشاعر الشّاب طارق منير العباس في عيد الجيش العربي السوري
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:57 pm من طرف المحامي منير العباس

» الشاعر الشَّاب طارق منير العباس يرثي صديقه الشهيد الشاب ذو الفقار العلي
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:56 pm من طرف المحامي منير العباس

» مابين تونس والشآم
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:54 pm من طرف المحامي منير العباس

» آذار يعرب
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:51 pm من طرف المحامي منير العباس

» عودوا إلى شام الحمى
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:50 pm من طرف المحامي منير العباس

» صقور الشعب
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:48 pm من طرف المحامي منير العباس

» ياذا الشهيدُ سلاماً
الثلاثاء يونيو 17, 2014 3:41 pm من طرف المحامي منير العباس

» لو من احلامك انك تتعلم تصميم المواقع والجرافيك
الأحد مايو 19, 2013 7:12 am من طرف محمدطارق

» الخيار قصيدة بقلم المحامي منير عباس
الإثنين فبراير 25, 2013 5:06 am من طرف المحامي منير العباس

» ثالوثُ لُبْنانَ الإباءِ
الإثنين فبراير 25, 2013 4:46 am من طرف المحامي منير العباس

» عضو جديد ... وشكر للمنتدى ولجميع العاملين فيه
الجمعة فبراير 03, 2012 1:05 pm من طرف ابو اليسر

منتدى

شاطر | 
 

 حزب الله لإعادة تسمية السيّد حسين في الحكومة ./ السفير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علي محمّد الزّين
مشرف الشؤون السياسية
مشرف الشؤون السياسية
avatar

عدد المساهمات : 536
تاريخ التسجيل : 01/03/2011
العمر : 53

مُساهمةموضوع: حزب الله لإعادة تسمية السيّد حسين في الحكومة ./ السفير   الجمعة يونيو 10, 2011 11:09 pm

سليمان ينتظر التشكيلة الميقاتية
«حزب الله» لإعادة تسمية السيد حسين
في رسالة «للحليف والخصم في آن معاً»

داود رمال
مع إجماع الأفرقاء الذين يشكلون الأكثرية الائتلافية الجديدة على القول بأن «التشكيلة الحكومية العتيدة دخلت مرحلة وضع اللمسات الأخيرة عليها وتحتاج فقط إلى استكمال بعض التفاصيل لكي تصبح جاهزة»، دعا مصدر مواكب إلى عدم الإفراط بالتفاؤل «قبل استكمال هذه التفاصيل لأننا اعتدنا في لبنان أن شيطان تأليف الحكومات في لبنان، خصوصاً في ظل الظرف الانقسامي الحاد، يكمن في التفاصيل، ولذلك يمكن القول لأنه لا يمكن النفاذ بأي تشكيلة حكومية من دون موافقة كل مكوّنات هذه الأكثرية».
وفي حين تتوجّه الأنظار إلى قصر بعبدا «باعتباره الحضن التوافقي الذي سيخرج منه مرسوم تشكيل الحكومة الميقاتية الثانية»، فإن أوساط رئاسة الجمهورية قالت لـ«السفير» «إن رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان والتزاماً منه بالدستور، ينتظر أن يحمل الرئيس المكلف نجيب ميقاتي إليه التشكيلة الوزارية ليتم التشاور والتفاهم بشأنها بينهما، ليصار بعد ذلك إلى إصدار ثلاثة مراسيم، الأول، باعتبار حكومة الرئيس سعيد الحريري مستقيلة، والثاني، بتكليف الرئيس نجيب ميقاتي رئيساً للحكومة، وهذان المرسومان يوقعهما رئيس الجمهورية منفرداً والثالث، يقضي بتشكيل الحكومة وهذا المرسوم يمهر بتوقيع كل من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء».
وأضافت الأوساط «أن رئيس الجمهورية وطيلة فترة المشاورات المستمرة التي أعقبت التكليف لم يألو جهداً في تسهيل مهمة الرئيس المكلف عبر المخارج وتدوير الزوايا وتقديم الأفكار والاقتراحات والحثّ على الإسراع في التأليف، انطلاقاً من حرصه على وجوب انتظام عمل المؤسسات الدستورية وفي مقدمها مؤسسة مجلس الوزراء التي تقع على عاتقها مهمة التصدي لتلبية حاجات الناس، لأن أي حكومة يفترض أن تكون حكومة الناس أولاً وأخيراً، كما أن رئيس الجمهورية لم يعر إذناً صاغية لكل الافتراءات والتجنيات ومحاولات الزج بموقع الرئاسة في ادعاءات عن عقد من هنا وعثرات من هناك، وبالتالي فإن القول إن التشكيلة تنتظر إبلاغ رئيس الجمهورية الرئيس المكلف بالاسم الماروني السادس الذي سيسمّيه حصراً هو قول ينمّ عن جهل بأبسط القواعد الدستورية وكذلك بحرمة مقام الرئاسة الأولى».
وتوضح الأوساط «إن رئيس الجمهورية هو الذي يتلقى الأسماء المقترحة للتوزير من خلال التشكيلة التي يعرضها عليه الرئيس المكلف والتي عادة لا تكون مكتملة، وبعد التفاهم حولها يسقط الأسماء التي يختارها الرئيس على مسودة المرسوم قبل توقيعه وهذا يتم في اللحظات الأخيرة، وبالتالي فإن الاسمين المتبقيين وهما وزير ماروني وآخر أرثوذكسي لن يعلن عنهما قبل صدور مرسوم تشكيل الحكومة وهما ملك للرئيس وحده وحتى أقرب المقربين منه لا يدرون بما يدور في خلده من أسماء، وكل ما ينشر حول الأسماء التي سيختارها رئيس الجمهورية لا تتعدى كونها تسريبات وتكهنات غير مبنية على معلومات أكيدة، وهذا الأمر متروك للحظات الأخيرة».
إلى ذلك، وضع مصدر في الأكثرية الجديدة «زيارة المعاون السياسي للأمين العام لـ«حزب الله» الحاج حسين خليل والمعاون السياسي لرئيس مجلس النواب النائب علي حسن خليل، إلى قصر بعبدا عصر أمس الأول في إطار التشاور المستمر مع رئيس الجمهورية حول مختلف المستجدات الراهنة، ومن ضمنها مساعي تشكيل الحكومة.
وقال المصدر «الهدف الأساسي لزيارة «الخليلين» هو وقوف قيادتي حركة «أمل» و«حزب الله» على رأي الرئيس ميشال سليمان من رغبة التحالف الشيعي، وتحديداً «حزب الله»، بتسمية الوزير عدنان السيد حسين من حصته لكون الأخير كان في عداد الوزراء الذين سماهم الرئيس سليمان في حكومة الوحدة الوطنية التي تصرف الأعمال راهناً، وهذا التشاور حول هذا الأمر بالتحديد ينم عن حرص أحد أبرز مكونات الأكثرية بما يمثـله مـن واقـع شـعبي وتمثيل نـيابي على عــدم تجاوز رئيس الجمهورية في مسألة معنوية تتصل بموقف محدد. وهذا التصرف هو رسالة مشفرة إلى الحليف والخصم في آن معاً».
وفي حين وصف مصدر أكثري وسطي ما يطرح لجهة أن الماروني السادس الذي سيسمّيه الرئيس سليمان يجب أن يوافق عليه مسبقاً أحد مكونات الأكثرية بأنه «هرطقة وتمسك بقشور بالية، لأن من يوافق على الأسماء قبل أن يصدر المرسوم بتوقيعه هو رئيس الجمهورية، وماذا لو عكسنا الوضع، فكان من يطالب بذلك هو في موقع الرئاسة، بينما الرئيس سليمان هو رئيس كتلة نيابية، هل كان ليقبل موقع الرئاسة بأن تُملى عليه شروط كهذه».
وسأل المصدر نفسه «هل هكذا تحصن الرئاسة الأولى ويعزز دورها وتستعاد بعض من صلاحيات الرئيس لكي تكون صلاحياته بحجم مسؤولياته، أم أن ذلك يؤدي الى المزيد من تهميش موقع الرئاسة الأولى ودورها؟ الشكليات ترف يزول أما الأساسيات التي يجب أن تغادر لأجلها كل المعوقات هي التي تبقى، وتتمثل في الإنصات لصوت الناس في ظل ضائقة معيشية تنذر بشر مستطير». منقول من جريدة السفير الغراء .


[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علي محمّد الزّين
مشرف الشؤون السياسية
مشرف الشؤون السياسية
avatar

عدد المساهمات : 536
تاريخ التسجيل : 01/03/2011
العمر : 53

مُساهمةموضوع: رد: حزب الله لإعادة تسمية السيّد حسين في الحكومة ./ السفير   الجمعة يونيو 10, 2011 11:22 pm


اعتقد أن إعادة تسمية الوزير الدكتورعدنان السيّد حسين ،هو من مصلحة الحلف الثنائي الشيعي في الحكومة ( حركة امل وحزب الله ) وقد شكل نقطة فصل مهمة في حكومة تصريف الأعمال ، أي قبل الإستقالة وأثنائها وبعدها ، وبقي السيّد حسين محافظاً على وتيرة علاقته مع الثنائي الشيعي ، وعند إستقالة المعارضة من الحكومة ، لو لم يقدم على إستقالته ، لما إستقالت الحكومة أو إعتبارها مستقيلة ، بحيث تحتاج الحكومة للإستقالة إلى الثلث زائد واحد ، فلم يبق بالحكومة إلا بعد ساعة واحدة من إستقالة المعارضة ، فكان سقوط حكومة سعد الحريري بالضربة التي وجهها إليها الوزير عدنان السيّد حسين ، هذا من جهة ومن جهة ثانية ، بقي على علاقة بالأمانة العامة وعين التينة كعلاقة الأم لولدها الرضيع ، بقي إلى جانب الثنائي الشيعي ولم يعرض موقفهما للضياع ، كأمثال وزراء الرئيس لحود ، حيث المال أغراهم ( المر + ومتري + ورزق ) حيث بقيت الطائفة الشيعية خارج الحكم وسقطت الحكومة في مقدمة الدستور ( لا شرعية لسلطة تناقض العيش المشترك ) من هنا نحن نقول أن حكومة المشؤوم السنيورة ( فيلتمان ) هي غير شرعية ، لأنها ضربت أسس العيش المشترك في لبنان . إذا حصل هذا التوزير تكون من أكبر المهمات إنجازاً في تشكيل الحكومة العتيدة ، برأي الشخصي ولو أنه لا يؤثر في مجريات الأمور ، أثبت السيّد حسين وزيرا ً بكل معنى الكلمة وخاصة في الحفاظ على قرار مصير الثنائي الشيعي في الحكومة عند أصعب المهمات وأعقدها ...

[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حزب الله لإعادة تسمية السيّد حسين في الحكومة ./ السفير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الثقافي- مجدلزون ***CULTURAL FORUM OF MAJDELZOUN ***CFM :: المنتدى الثقافي العام :: منتدى الشؤون السياسية-
انتقل الى: